افضل الروايات
مرحبا بك زائرنا الكريم أتمنى أن تزورنا دائما

افضل الروايات

سيضم هذا الموقع روايات عن فرق الكي بوب
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
عن موقعنا
هذا الموقع سيحتوي روايات عن فرق الk-pop وما سيميزه هو أن القصص واقعية بطلتها أنا لقد أعطيت دور البطولة لأعضاء فرق أحبها و أضفت أشياء للقصص الواقعية لتناسب الشخصيات فأتمنى أن تعجبكم الروايات
عن رواياتنا
كما قلت من قبل الروايات سوف تحمل أحداث حقيقة ممزوجة بقليل من الخيال و بالطبع سوف تكون الشخصيات الرئيسية بكل رواية أعضاء فرق كيبوبية و دائما ما سيكنون هم cnblue و teen top و shinee بالإضافة إلى فرق أخرى
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
تصويت

شاطر | 
 

 رواية النجوم النابضة البارت السابع عشر pulsars

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 124
تاريخ التسجيل : 14/12/2013
العمر : 17

مُساهمةموضوع: رواية النجوم النابضة البارت السابع عشر pulsars   الإثنين سبتمبر 29, 2014 6:12 am

فينظر جونغهيون إلى الغابة حوله و الشمس بدأت تغرب والظلام سيحل قريبا وهو يعلم تماما أنه فقد طريق العودة بعد هربه هو و سوهيون من الذئاب
                                                                                                       
فيجلس جونغهيون بفشل على الأرض و يلتفت للنظر إليها
                                                                                                 
ثم فجأة يتذكر أنه وجد منزلا قديما و مهجورا قريبا من هناك فتعود الطاقة و الحيوية إلى جسمه ويحملها على ضهره ويسرع إلى ذلك المنزل
                                                                                                   
و بعد حلول الظلام كان دوجين قد توغل داخل الغابة للبحث عن الولدين و أما جونغهيون فقد كان قد اقترب من مكان ذلك المنزل
                                                                                                 
فتبدأ سوهيون بالإستيقاظ شيئا فشيئا وحالما تفتح عينيها حتى تجد نفسها على ضهر جونغهيون فتتجمد في مكانها وتنقطع أنفاسها
                                                                                                       
جونغهيون بدون أن يتوقف : هل استيقظتي ؟!
                                                                                                 
فتصدم سوهيون وتحس بالخجل وتقول بصوت قوي : لقد كنت سأطلب منك الآن أن تنزلني ولكنك..
                                                                                                   
فيتوقف جونغهيون قبل أن تكمل كلامها ويفلتها فتسقط على الأرض
                                                                                               
سوهيون وهي تتألم : آآش كم هذا مؤلم ؟ هل جننت!!!
                                                                                                   
جونغهيون ينظر إليها ويحاول ما أمكن أن لا ينفجر بالضحك : اني..مازلت بكامل قواي العقلية
                                                                                               
 فتنهض سوهيون وهي تنظف ملابسها من التراب
                                                                                               
حينها يتقدم جونغهيون نحو الأمام فتتبعه وهي تصرخ : يا إنتظرني
                                                                                                     
وبعد مرور مدة ليست بطويلة يصلان إلى منزل وسط تلك الغابة وكان يبدوا منزلا مظلما ونوافذه محطمة تفتح و تغلق وحدها
                                                                                                   
سوهيون تنتبه لذلك وتقول باستغراب : ليست هنالك رياح فلماذا تتحرك النوافذ هناك
                                                                                               
جونغهيون ينظر إليها ويقول بإستهزاء : المنزل مهجور منذ مدة ووحده وسط الغابة لذلك من الطبيعي أن يكون مسكونا
                                                                                               
سوهيون تنظر إليه بخوف : ماذا مسكون !! هذا غير ممكن...
                                                                                                   
جونغهيون يقول باستهزاء : إذن ياذكية أتقولين أن المنزل يعبر عن فرحته بتحريك نوافذه لأننا أتينا إليه وسندخله بعد أن كان مهجورا لمدة طويلة ؟!
                                                                                                       
سوهيون بتردد : لا الأمر فقط..
                                                                                                 
فيتقدم جونغهيون نحو الباب ليدخل فتسحبه سوهيون من يده وهي خائفة وترتعد بشدة : أنت لن تدخل أليس كذلك ؟
                                                                                                   
جونغهيون ينظر إليها ويقول بعجب : إذن برأيك لماذا أتينا إلى هنا...
                                                                                                 
سوهيون : أفضل أن أبقى في الخلاء على أن أدخل هناك
                                                                                                       
جونغهيون : إذن إبقي وحدك هنا
                                                                                                 
فيفتح جونغهيون الباب ويدخل فتتبعه سوهيون وهي تريد البكاء من الخوف وبينما هي ترتعد هو يمشي بهدوء
                                                                                                   
فيصعدان إلى غرفة في الطابق الثاني ويجلسان هناك على الأرضية
                                                                                               
سوهيون وهي ترتعد : لماذا اخترت الطابق الثاني بالضبط ولم تدعنا في الطابق الأول
                                                                                                   
جونغهيون يحاول إشعال النار باستخدام عودين : ولماذا تريدين الطابق الأول ؟
                                                                                               
سوهيون : ذلك في حال إذا حدث شيء مخيف فنستطيع الهرب بسهولة
                                                                                               
جونغهيون وهو لازال يحاول : صدقيني إذا أنزلتك إلى الطابق الأول فستتوقف نبضات قلبك
                                                                                                     
سوهيون : أراك مرتاحا ألست خائفا ؟
                                                                                                   
جونغهيون يرمي الغصنين الصغيرين ويقول بإحباط : كيف يفعلون ذلك في التلفاز ..
                                                                                               
سوهيون : أنت لم تجبني .
                                                                                               
جونغهيون يحاول إخراج شيء من جيبه وهو يبتسم لها : الشجاعة هي فن الخوف دون إضهاره
                                                                                                   
فتنظر سوهيون إليه بعجب : إذن أنت خائف أيضا !!
                                                                                                       
جونغهيون بفرح : آه أمر جيد لقد وجدتها
                                                                                                 
فتنظر سوهيون إلى يدي جونغهيون فتجده يحمل ورقة بيضاء  مكتوب عليها بلغة ليست بكورية
                                                                                                   
سوهيون : ماذلك الشيء ؟
                                                                                                 
جونغهيون يضع تلك الورقة على الأرض ويحمل العودين مجددا للتمويه فحسب وحينها يقول بصوت خافت باللغة الصينية : إشتعلي
                                                                                                       
فتشتعل تلك الورقة بالنار وتضيء المكان جيدا
                                                                                                 
وبعدها يرمي الغصنَين على الأرض فتشك سوهيون بالأمر وتحمل غصنا واحدا وتقول باستغراب : إنه غصن مبتل ..
                                                                                                   
جونغهيون ينظر إليها : ماذا ؟
                                                                                               
سوهيون تنظر إلى جونغهيون وهي لازالت تحمل ذلك الغصن بيدها : إنه غصن مبتل ولايصلح لإشعال النار
                                                                                                   
جونغهيون : آه ، فيبتسم لها : هذا يفسر سبب عدم إشتعالهما .
                                                                                               
سوهيون تنظر إلى النار ثم إلى الغصن ثم جونغهيون وتقول باستغراب : ولكن..كيف ؟...
                                                                                               
جونغهيون ينظر إليها ببرودة : سيكون من الأفضل لو أنكي نمتي الآن
                                                                                                     
سوهيون باستغراب : ولماذا ؟!!
                                                                                                   
 جونغهيون ينظر إلى ساعته : منتصف الليل اقترب ثم يلمحها بنظرات ماكرة : عادة ما تبدأ الأشباح بالظهور بهذا الوقت
                                                                                               
سوهيون بخوف : ماذا !؟
                                                                                               
جونغهيون : الطريقة الوحيدة لكي لا تشاهدي مناظر تخيفك هذه الليلة هي أن تنامي
                                                                                                   
سوهيون تبتسم بسخرية : هل تظن أنني حمقاء لأصدق ماقلته
                                                                                                       
وحالما تنظر إليه تجده ينظر أمامه وعلى ملامح وجهه الجدية
                                                                                                 
سوهيون بخوف وتحاول إخفاء ذلك : أووه ... حسنا سوف أنام....ليس لأنني أخاف !! ولكن لأنني متعبة بشدة !!
                                                                                                   
فتستلقي سوهيون على الأرضية قرب النار وتغمض عينيها وحالما تفعل ذلك حتى تغط في نوم عميق
                                                                                                 
وعندما التفت إليها جونغهيون مرر يديه فوق وجهها بهدوء ليرى إن كانت نائمة حقا ولكنها لا تستيقظ أو تتحرك
                                                                                                       
فينهض جونغهيون بسرعة من مكانه ويخرج من تلك الغرفة ليدخل إلى غرفة أخرى كانت أمامه
                                                                                                 
 جونغهيون يقفل الباب ورائه : ها أنا هنا ...
                                                                                                   
فيظهر دخان أسود تخرج منه جيسيكا ليختفي ورائها وهي تتقدم نحو جونغهيون
                                                                                               
جونغهيون بغضب : أريد معرفة شيء واحد منكي الآن !! لماذا لم تساعديني عندما طلبت ذلك ؟!
                                                                                                   
جيسيكا : لقد أنقذتك بالفعل ، حتى بدون أن أظهر
                                                                                               
جونغهيون : ماذا تقصدين !!
                                                                                               
جيسيكا : كل ما فعلته المساعدة على تشغيل طاقة قلادتك
                                                                                                     
جونغهيون يمسك قلادته التي تحث ملابسه و هو مستغرب ومتعجب
                                                                                                   
جيسيكا : سوف تصبح يائسا أكثر إذا استمريت في ذلك
                                                                                               
جونغهيون : ماذا تقولين الآن ؟...
                                                                                               
جيسيكا : أتحدث عنها..
                                                                                                   
جونغهيون باستغراب : من ؟ ثم فجأة يصدم : هل....تقصدين سوهيون ؟
                                                                                                       
جيسيكا ببرودة :  ابتعد عنها ،ابتعد عن طريقها ، لا تنس أبدا أنك لست إنسانا عما قريب سوف تنسى كيف تحب و سوف تفقد قلبك الذي يهتم بالناس وستذرف الدموع على واقعك الحزين مجددا ، ليس هنالك مشاعر أو دفىء أو عاطفة ، لكن إذا أردت أن تقلب الأمور فستتأذى و تأذي من حولك ..
                                                                                                 
جونغهيون بعد أن كان منزلا وجهه و يخفي ملامحه رفع رأسه و نظر إليها بإبتسامة مطمإنة : أنظري إلي و استمعي جيدا ، لا تقلقي أبدا علي فبدلا من التمسك بآلآم الماضي تخليت عن اليأس منذ زمن بعيد ..... بالإضافة إلا أنه من قال أنه ليس لدي مشاعر فأنا أشعر بالجوع كل ربع ساعة !
                                                                                                   
جيسيكا تبتسم : بابو ...
                                                                                                 
فجأة يسمعان صوت أحد ما يصرخ في الأسفل فيلقي جونغهيون نظرة من النافذة
                                                                                                       
جيسيكا تقف خلفه وتهمس في أذنه : عش كما تريد فما أنا إلا ظلك...ولن تستطيع التخلص من ظلك ، وأتمنى أن لا تنسى أنك لست مثلهم
                                                                                                 
فتبتعد عنه وتبتسم : أنت تعلم أنني لا أتحدث عن عائلتك
                                                                                                   
فيضهر الغيظ و الغضب على وجه جونغهيون وجيسيكا تبتسم له باستهزاء ثم بعدها تختفي
                                                                                               
فيطل جونغهيون من النافذة ثانية وفي الأسفل كان الشخص الذي صرخ هو دوجين بعد أن رأى شيئا أبيضا تحرك بسرعة
                                                                                                   
دوجين وهو يرتعد من الخوف : لماذا أتيت إلى هنا...
                                                                                               
ثم يصرخ من الخوف : فلينقذني أحدكم !! ولكن سيكون أفضل لو كان هذا الشخص إنسانا ..
                                                                                               
فجأة يسمع صوتا من خلفه : إبنتك نسخة طبق الأصل عنك ..
                                                                                                     
فيلتفت دوجين ليرى جونغهيون خلفه فتظهر الفرحة على وجهه ويحتضنه بقوة
                                                                                                   
جونغهيون : يآا ، إبتعد عني !!
                                                                                               
وفي لحظة يسمعان صراخ سوهيون فيبتعد دوجين عن جونغهيون ويقول بقلق : إنه صوت سوهيون !!
                                                                                               
وينظران إلى بعضهما بقلق ثم يسرعان إلى داخل المنزل وقد نسي دوجين خوفه تماما
                                                                                                   
فيفتح جونغهيون باب الغرفة ويصرخ بأعلى صوته بلغة غريبة : إذا لم تبتعد عنها فسأحرقكم جميعا !!
                                                                                                       
فتنظر سوهيون و الشبح الذي كان بقربها إليه وحالما يسمع الشبح كلام جونغهيون يسرع بإختراق الأرضية و الهرب إلى الطابق السفلي
                                                                                                 
فيسرع جونغهيون نحو سوهيون ويقول بقلق : هل أنت بخير ؟؟
                                                                                                   
سوهيون وهي مصدومة وتريد البكاء : لقد سحب شيء ما حقيبة ظهري من يدي وتبدأ بالبكاء وضرب جونغهيون : لماذا تركتني وحدي ؟ لقد قلت أنك ستبقى بجانبي ..
                                                                                                 
فيضمها جونغهيون ويقول بارتياح : الجيد أنه لم يحدث لكي شيء سيئ
                                                                                                       
وبسبب خوف سوهيون هي لم تعد تهتم بشيئ
                                                                                                 
فيسرع دوجين نحو سوهيون ويقول بفرح : لقد وجدتكما و أخيرا
                                                                                                   
جونغهيون يتكأ على إلحائط و يتنهد بارتياح فينظر إليه دوجين ويقول باهتمام : يبدوا أنكما بدأتما تتقربان من بعضكما
                                                                                               
فينظران إليه بصدمة ويقولان بنفس الوقت : ماذا ؟!
                                                                                                   
دوجين يحاول تغيير الموضوع وهو يبتسم : آه ...هههههه....على كل حال جونغهيون من كنت تخاطب قبل قليل
                                                                                               
جونغهيون بدون أن يلتفت إليه يقول ببرودة : كنت أخاطب من كان يسحب حقيبتها
                                                                                               
 فتنظر سوهيون إلى جونغهيون بخوف
                                                                                                     
دوجين ينظر إلى سوهيون ثم جونغهيون ويحاول تغيير الموضوع مجددا بتردد : ا...إذن كيف وصلتما إلى هنا..
                                                                                                   
سوهيون : هاجمتنا الذئاب
                                                                                               
دوجين ينظر إليهما واحدا تلو الآخر ويقول بقلق : ماذا ؟ الذئاب ؟؟ هل أصيب منكما أحد ؟؟
                                                                                               
جونغهيون ينظر إلى دوجين بغضب : أجاشي تلك الحمقاء قربك أصيبت لكنها بخير الآن لذلك أرجوك دعنا نخلد إلى النوم فغذا سيكون يوما مرهقا جدا لنا
                                                                                                   
سوهيون تنظر إلى جونغهيون وهي مستائة : ولما الحمقاء
                                                                                                       
دوجين بهدوء : كم أنت متعجرف........
                                                                                                 
أسئلة البارت القادم :
                                                                                                   
كيف سيعود هؤلاء التلاثة إلى المنزل ؟؟
                                                                                                 
بمن سيلتقي تشانغ جو ياترى ؟؟
                                                                                                       
مادخل سيهون عضو إكسو بما سيحدث لتشانغ جو ؟
                                                                                                 
لقد سبق و أن حذرت جيسيكا تشانغ جو من أمر قد يطرأ ليونغهوا و تشونجي ؟ فمن سيحدث له ذلك الأمر أولا منهما ؟
                                                                                                   
وماسبب بكاء تلاثة من أعضاء فرقة pulsars ؟ ومن هم ؟ولماذا؟
                                                                                               
ماذا تقصد جيسيكا بأن جونغهيون ليس إنسانا ؟
                                                                                                   
و أيضا سنتعرف على معنى كلمة أوكيغاهارا في البارت القادم ؟ فكيف سيعرف تشونجي معناها ؟ ومن سيخبره ؟
                                                                                               
من خلال هذه الأسئلة سنعلم بأن البارت الموالي سيكون طويلا ومليئا بالأحداث المشوقة ، لن يتأخر تنزيله كثيرا فاستعدوا لذلك ^^  
                                                                                               
حسنا....حقا أعتذر لهذا التأخير الطويل على إرسال هذا البارت ولكن ذلك كان بسبب أن معضمي أصيب ولم أتمكن من إستخذامه لمدة . أما الآن فأنا أشعر بتحسن ومستعدمة لإكمال الكتابة مالم يحدث شيء آخر ههههه^^
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://soseolkpop.moroccofree.com
shereen cnblue
زائر



مُساهمةموضوع: سلامتك اوني   الثلاثاء سبتمبر 30, 2014 1:11 pm

اولا سلامتك اوني الف سلامة والحمد الله انك خفتي ثانيا البارت تحفة بس انتي بتجنيني كل ما افهم حاجة واربط الراوية مع بعدها الاقيكي كتبه حاجة جديدة خالص وملغبطالي كل حاجة هههههههههه والبارت اللي جي مش مشكلة يكون طويل انا اسااس مش بزهق من اي حاجة تكتبيها اوني فايتنج ♥ :*
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
serina
زائر



مُساهمةموضوع: رد: رواية النجوم النابضة البارت السابع عشر pulsars   الثلاثاء سبتمبر 30, 2014 3:51 pm

عزيزتي melanie جميعنا سعداء بشفائك ونحن متشوقون لعودتك إلى اللعب مجددا معنا وخصوصا marc فهو مؤخرا يلوم نفسه كثيرا لذلك أرجوك حاولي أن تصبحي لطيفة معه ، وأيضا يبدوا أن كتابتك العربية تحسنت كثيرا و أتمنى أن لا تكوني تستخدمين المترجم هههههه على كل حال عندما تعودين إلينا من ألبرتا فسنستقبلك في محطة الحافلة غذا....مع السلامة ههه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 124
تاريخ التسجيل : 14/12/2013
العمر : 17

مُساهمةموضوع: رد: رواية النجوم النابضة البارت السابع عشر pulsars   الإثنين أكتوبر 06, 2014 11:12 am

شكرا لكي shereen cnblue أنا حقا أبذل قصار جهدي للإنتهاء من البارت الموالي و أعتذر عن كل تأخير غير مقصود و أريد أن أعلم الجميع بأن البارت القادم سوف ينزل يوم الأحد إن شاء الله ، و أما serina فأنا أشكركم جميعا فقد كان إستقبالكم لي في ألبرتا مفاجأة سارة و أيضا ألا تصدقين أنني تعلمت اللغة العربية بشكل جيد و لم أعد أستخذم المترجم مأخرا ههههه و أما marc ذاك فأنا لا ألومه على شيء أبدا و إذا طلبتي أن أتصرف معه بلطف فأنتي تعلمين جوابي و سبق أن تحدثنا في الأمر بالمدرسة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://soseolkpop.moroccofree.com
 
رواية النجوم النابضة البارت السابع عشر pulsars
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
افضل الروايات :: الروايات الخاصة بنا :: رواية النجوم النابضة pulsars-
انتقل الى: