افضل الروايات
مرحبا بك زائرنا الكريم أتمنى أن تزورنا دائما

افضل الروايات

سيضم هذا الموقع روايات عن فرق الكي بوب
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
عن موقعنا
هذا الموقع سيحتوي روايات عن فرق الk-pop وما سيميزه هو أن القصص واقعية بطلتها أنا لقد أعطيت دور البطولة لأعضاء فرق أحبها و أضفت أشياء للقصص الواقعية لتناسب الشخصيات فأتمنى أن تعجبكم الروايات
عن رواياتنا
كما قلت من قبل الروايات سوف تحمل أحداث حقيقة ممزوجة بقليل من الخيال و بالطبع سوف تكون الشخصيات الرئيسية بكل رواية أعضاء فرق كيبوبية و دائما ما سيكنون هم cnblue و teen top و shinee بالإضافة إلى فرق أخرى
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
تصويت

شاطر | 
 

 رواية سر مدرسة الk-pop البارت التالث و التلاثون

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 124
تاريخ التسجيل : 14/12/2013
العمر : 17

مُساهمةموضوع: رواية سر مدرسة الk-pop البارت التالث و التلاثون   الإثنين مايو 05, 2014 12:17 pm

و عند غروب الشمس كان يونغهوا جالسا فوق المدرجات أمام ملعب كرة القادم الذي يقع وراء المدرسة فجأة جلس جونغهيون بقربه
                                                                                                             
جونغهيون يبتسم بحزن : لا يجب أن تجلس وحدك في هذا الوقت
                                                                                                       
يونغهوا يلتفت إلى جونغهيون : لماذا ؟
                                                                                                         
جونغهيون ينظر إليه : لأنه في هذه اللحظات تسيطر عليك أفكار حزينة لذلك ستحتاج صديقا بقربك
                                                                                                   
يونغهوا يبتسم : هذا صحيح ، ولكن ليس في هذا العالم شخص سيحب البقاء بقرب ابن قاتل
                                                                                                       
جونغهيون بحزن : حتى و إن كنت إبن الشخص الذي قتل ملايين الناس لن يهمني الأمر ، أعدك بأنني سأكون صديقا مخلصا لك مهما حدث
                                                                                                   
يونغهوا يبتسم : إذا كان هذا الأمر حقيقيا فأنا أعدك بنفس الأمر ، و لكن هل يدك بخير ؟ و هل اكتشف المدير ما حدث
                                                                                                     
جونغهيون : آه لا بأس يدي بخير ، ولكن بسبب هذه الضجة التي حدتث مؤخرا نسي المدير أمر المزهرية
                                                                                             
يونغهوا : أنا سعيد لأجل ذلك
                                                                                               
يونغهوا : آه لقد تذكرت ، كم بقي على التقويم الختامي للسنة ؟
                                                                                                           
جونغهيون : ياإلهي !! لقد نسيت أمره لقد بقي أسبوعان فقط
                                                                                                     
يونغهوا : إذا فلننهض لإحضار كريستال و أونيو و لنذهب إلى غرفة تدريبنا السرية
                                                                                             
جونغهيون و على ملامحه السرور و الفرح : هيا بنا
                                                                                               
و يذهبان كلاهما إلى غرفة التدريب
                                                                                                 
و بعد مرور أسبوع و ستة أيام نهض جميع الطلاب على صوت مساعدة المدير في مكبر الصوت تعلم الجميع بأن هنالك إجتماع في قاعة الإنصات بعد الظهر
                                                                                                 
و في مطعم المدرسة كان جونغهيون و أونيو و يونغهوا جالسين يأكلون غذائهم
                                                                                                 
أونيو : آه أحس بجسمي يرتعش من الخوف فغذا التقويم الختامي
                                                                                                   
يونغهوا : لا تقلق لقد تدربنا جيدا
                                                                                               
فجأة تأتي كريستال و تجلس قربهم : هل سوف تحضرون الإجتماع بعد الظهر ؟
                                                                                             
جونغهيون : ربما
                                                                                                 
كريستال : سيكون إجتماعا مملا كالعادة
                                                                                                   
و بعد الظهر إجتمع الطلاب في قاعة الإنصات و بدأ المدير بالحديث
                                                                                                   
يونغهوا لأونيو بصوت خافت : أين هو جونغهيون ؟
                                                                                             
أونيو : لا أعلم كان هنا منذ قليل
                                                                                                 
و في هذه الأثناء كان جونغهيون مستلقيا فوق العشب في حديقة المدرسة بعد أن شعر بملل شديد بعد أول كلمة للمدير
                                                                                             
فجأة لاحظ جونغهيون رجلين واقفين قرب البوابة الخارجية للمدرسة
                                                                                                 
فنهض جونغهيون و جلس على العشب فلاحظ أن حارس البوابة غير موجود
                                                                                                     
جونغهيون بنفسه : يبدوا أن هذا الرجل سيكون حارس البوابة الجديد و لكن من الآخر الذي معه أشعر وكأنني رأيتهما من قبل
                                                                                             
فيعاود جونغهيون الإستلقاء بدون أن يهتم فجأة تعود ذاكرته للوراء و يتذكر في إحدى الأيام طردته الأستاذة من القسم و عندما كان يطل من النافذة رأى شخصان قدم أحدهما للآخر صورة لجييا
                                                                                                 
فينهض جونغهيون مستعجلا و يقول بصوت عال من شدة الحماس : إنهما نفس الشخصان من المرة السابقة
                                                                                                 
فينتبه إليه الرجلان و عندما يلتفت جونغهيون يراهما يحدقان إليه فيشعر بالخوف قد سيطر عليه فلا يحرك ساكنا
                                                                                               
فيبتعد الرجلان و يخرجان خارج المدرسة
                                                                                                         
فينهض جونغهيون و يسرع إلى غرفته و يغلق الستائر و يستلقي على ظهره فوق السرير و تبدأ عيناه بذرف الدموع
                                                                                               
جونغهيون بنفسه : ياإلهي لماذا أبكي الآن و لماذا خفت عندما رأيتهما ، هل أنا حساس إلى هذه الدرجة ؟ أم أنا مريض ولا أعلم ذلك ؟
                                                                                             
فينتهي ذلك اليوم و يحين اليوم المنتظر منذ مدة كان جميع الطلاب يتدربون بفرح
                                                                                                     
و عند حلول العاشرة صباحا ذهب الطلاب جميعا إلى القاعة حيث سيكون العرض
                                                                                             
و صعد المدير على الخشبة : ياطلابي الأعزاء سوف يبدأ التقويم هذه السنة مبكرا فعلى خلاف السنوات الماضية سوف نبدأ مع الساعة الثانية ظهرا ، و أيضا سنظيف شيئا لم نفعله من قبل
                                                                                                 
فيستغرب جميع الطلاب
                                                                                               
المدير يبتسم باستهزاء : هذه السنة سوف يقدم شخصان عرضا واحدا ، و الشخص الذي سيفسد عرض الآخر هو الذي سيفشل
                                                                                                     
فيصدم الطلاب و يبدأون بالشكوى
                                                                                             
المدير : حسنا أتوقع أن تتفهموني ، و أيضا سوف أخبركم الآن عن الفرق التي شكلناها بالقرعة
                                                                                             
فيبدأ المدير بقول الأسماء واحدا تلو الأخر و في الأخير يقول الأسماء المتبقية : مينهو و أونيو
                                                                                               
فيصدم كلاهما و يكمل المدير : يونغهوا و فيكتوريا
                                                                                               
فيبدأ الطلاب بالتصفيق المدير : يونا و كريستال
                                                                                             
كريستال : ماذا !!!
                                                                                                 
يونا لمينهو : أوبا ما العمل إنها تكرهني
                                                                                             
مينهو : لا بأس
                                                                                             
المدير بابتسامة مستهزئة :  و أخيرا جييا و جونغهيون
                                                                                             
فيصدم كلاهما و ينظران إلى بعضهما
                                                                                             
المدير : حسنا فلتستعدوا جيدا فسوف تأتي الصحافة و سيكون التقويم مباشرا
                                                                                                     
فينهض جميع الطلاب لكي يتدربوا مع رفاقهم و خلف الكواليس  كانت جييا تصرخ على المدير ليجعلها مع شخص آخر لكنه رفض بالطبع
                                                                                                           
و بعد مرور أربع ساعات من التدريب كان أونيو و يونغهوا و كريستال و اقفين بخيبة أمل خلف الكواليس
                                                                                               
كريستال : ياإلهي إن تلك الغبية يونا سيئة لأبعد الدرجات في الرقص
                                                                                                 
أونيو : آه لا أريد حقا المشاركة مع ذلك المعتوه مينهو مع أنه لا يهتم بي أصلا
                                                                                                 
يونغهوا : في الحقيقة تلك الفتاة فيكتوريا رائعة في الإستماع و هي تتقن كل ما أنصحه بها
                                                                                               
كريستال بغضب : هل تفتخر علينا الآن
                                                                                                     
يونغهوا : لا أبدا
                                                                                                 
فجأة يسمعون صراخ جييا و عندما يلتفتون ينظرون إليها تتشاجر مع جونغهيون
                                                                                               
جييا بغضب : أيها الغبي ألن ترقص
                                                                                                 
جونغهيون ببرودة : سأقوم بأي شيء يعجبنيي لأنني لا أراك أصلا
                                                                                                     
جييا بغضب : لن أشارك معك
                                                                                                 
جونغهيون بغضب : الطريقة الوحيدة لكي تفعلي ذلك و لينجح أحدنا في التقويم هي موت واحد منا
                                                                                               
فتذهب جييا بغضب  و يتقدم جونغهيون نحو أصحابه
                                                                                                     
كريستال : ما الأمر ؟ لماذا تتشاجران هكذا ؟
                                                                                                     
جونغهيون : إنها مجنونة حقا ، لقد قالت أنها تريد أن تقدم عرضا راقصا
                                                                                                   
فينفجر الجميع بالضحك
                                                                                                   
جونغهيون : لماذا تضحكون ؟ هل هذا أمر مضحك ؟
                                                                                             
كريستال تضحك بشدة : دعونا نتخيل جونغهيون وهو يرقص
                                                                                                 
فيبدأون بالتخيل و الضحك
                                                                                                 
جونغهيون بغضب : لا ، لا تتخيلي ذلك أبدا
                                                                                             
و تتابع كريستال الضحك بقوة فينصرف جونغهيون بغضب من قربهم و يتجه نحو المخرج
                                                                                               
كريستال و هي تضحك بشدة : لا تغضب أنا أمزح فحسب
                                                                                                     
و بعد مدة ليست بطويلة  بدأ الصحافيون بالدخول إلى قاعة العرض و بدأ الطلاب بالجلوس بمقاعدهم و بعد أن قدم المدير التقويم في البداية بدأ الطلاب ينهضون كل حسب دوره
                                                                                               
و بعدها إقترب موعد دخول جونغهيون إلى المسرح و لا أثر له
                                                                                                     
و خلف الكواليس كان يونغهوا يستعد للدخول هو و رفيقته للمسرح فجأة تسرع نحوه كريستال و أونيو
                                                                                               
أونيو بقلق : هيونغ هل رأيت جونغهيون في مكان ما هنا
                                                                                                   
يونغهوا بقلق: لا ، ولكن لماذا ؟
                                                                                                   
كريستال : لا يوجد هنالك أي أثر له أو لجييا و المشكلة أن دوره بعدك
                                                                                                     
يونغهوا : ياإلهي إنها مشكلة هل بحتثما جيدا
                                                                                               
فيقف مينهو و يونا بقربهما
                                                                                             
مينهو : أونيو هيا بنا لنستعد
                                                                                                     
أونيو بقلق : لا أستطيع ، يجب أن نبحث عن جونغهيون و جييا إنهما مفقودان
                                                                                               
مينهو بصدمة : ماذ ؟!! حسنا لا بأس سوف ذهب أنا و أنت للبحث عنه أما كريستال و يونا فلتذهبا للبحث عن جييا و أما أنت يا يونغهوا فلتذهب لعرضك و لتطمإن
                                                                                               
يونغهوا بفرح : شكرا لك هيونغ
                                                                                                 
و يذهب كل منهم للبحث عن مراده و يدخل يونغهوا الخشبة و يبدأ بالغناء هو و فيكتوريا بشكل رائع
                                                                                                 
و في هذه الأثناء كانت كريستال و يونا تجريان في الأروقة
                                                                                                   
يونا : كريستال أوني فلنبحث في غرفة جييا عنها
                                                                                                 
 كريستال : حسنا
                                                                                               
فيذهبان إلى غرفة جييا و يفتحان الباب و ما إن يفتحان الباب حتى ترسم على ملامح و جههما صدمة كبيرة فتصرخان بقوة من الخوف.............
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://soseolkpop.moroccofree.com
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 124
تاريخ التسجيل : 14/12/2013
العمر : 17

مُساهمةموضوع: رد: رواية سر مدرسة الk-pop البارت التالث و التلاثون   الإثنين مايو 05, 2014 12:43 pm

منذ بداية الرواية أخبرتكم عن حدث ما سيقلب الرواية رأسا على عقب و أخيرا بعد تلاث و تلاثين بارتا حان الوقت الذي سوف ينقلب فيه كل شيء  bounce  مما يعني أنه قد بقي قليل من البارتات فقط  king  queen  Smile 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://soseolkpop.moroccofree.com
 
رواية سر مدرسة الk-pop البارت التالث و التلاثون
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
افضل الروايات :: الروايات الخاصة بنا :: رواية سر مدرسة الk-pop (كاملة)-
انتقل الى: